تسجيل الدخولالخروج من
اخترنا لكأخبار مصررياضةحوادثفنمنوعاتعرب وعالم
شاهد .. حليمة بولند تكشف تفاصيل نجاتها من الموت بسبب عملية تجميل

إسحاق

20 نوفمبر 2020

تصدرت الإعلامية الكويتية حليمة بولند قائمة البحث في مختلف موقاع التواصل الإجتماعي بعد كشفها مساء أمس عن نجاتها من الموت بأعجوبة في إحدى عيادات التجميل الخاصة إثر خضوعها لجرعة تخدير "بنج" زائدة عن المطلوب ، كادت أن تُنهي حياتها في غمضة عين، ما تسبب في تداول أنباء عن وفاتها لنفس السبب.
اقرأ أيضًا .. حقيقة وفاة انتصار الشراح وسبب تصدرها ترند السعودية
وكتبت بولند تدوينة عبر حسابها الشخصي على تطبيق سناب شات قائلة: "الحمد لله أنا للحين عايشة"، وتابعت: "اليوم شفت الموت بعيني قسم بالله لانه الظاهر انه جرعة التخدير كانت زايدة عليه وحسيت ان روحي قاعد تطلع ورب الكعبة قمت اتشهد، وأقرأ قرآن وركبولي أكسجين، والحمد لله قمت بالسلامة، وبصلي 100ركعة شكر الحين".
وفي سياق متصل، وجهت بولند نصيحة لمتابعيها قائلة: "ديروا بالكوا من البنج والتخدير في العيادات والله نصيحة من تجربة حبيت أفيدكم من تجربتي عشان تخلون بالكم والله الحافظ يا رب".
موضوعات ذات صلة .. بسبب هذا الفيديو .. حليمة بولند تثير غضب رواد السوشيال ميديا مجددًا
وكانت أثارت بولند الجدل والشكوك حولها بعد تداول اسمها في قضية غسيل الأموال الشهيرة التي ارتبط بها أسماء العديد من مشاهير الكويت، ولكن سرعان ما ثبت بعدها كل البعد ع تلك القضية، فدائمًا ما تحاول بولند لفت الأنظار بإطلالاتها الجريئة والمثيرة للجدل  إليها لكسب الشهرة والوصول لأعلي الترندات علي مختلف مواقع السوشيال ميديا، عن طريق تعمدها ارتداء الفساتين القصيرة و المكشوفة
ويُذكر أن حليمة بولند سبق و أثارت حالة من الجدل مؤخًرًا، بعدما استفزت العديد من متابعيها برد فعلها أثناء مشاركتها في فعاليات خاصة داخل قصر الشيخ مبارك فهد السالم لإحياء ذكرى شهداء انفجار مرفأ بيروت، والوقوف دقيقة صمت على أرواحهم، حيث أظهر مقطع فيديو لها أنها تحدثت بطريقة غير لائقة ولا تناسب الموقف أو الحدث المؤلم التي تتواجد بصدده.
الجدير بالذكر أن حليمة عبد الجليل قاسم حسن بولند إعلامية كويتية، من مواليد 10 ديسمبر 1980 ، بدأت مشوارها الإعلامي بعام 2001 حيث كانت طالبة في السنة الأخيرة بكلية الآداب في جامعة الكويت حينما اختارها رئيس قسم الإعلام للعمل في تلفزيون الكويت خلال برنامج "ذبست" للمخرج خالد البطي الذي ساندها ببدايتها ورشحها للتقديم برامج أخرى على تلفزيون الكويت.
ظهرت كممثلة في عام 1995 خلال برنامج الأطفال "إفتح يا وطني أبوابك" مع الفنان طارق العلي والفنانة أنوار أحمد على تلفزيون الكويت، قدمت بولند بعدها العديد من البرامج على مختلف القنوات الخليجية والعربية، كما أنها قدمت العديد من المهرجانات مثل مهرجان صلالة وليالي دبي وهلا فبراير.
حصلت على لقب "ملكة جمال الإعلاميات العرب"، وكانت متزوجة من "عبد السلام الخبيزي"، وفي أبريل 2012 أنجبت ابنتهما "ماريا"، وأنجبت في مايو 2015 ابنتهما الثانية "كاميليا"، إلا انهما انفصلا بعد ذلك، وفي عام 2018 أعلنت عن خطوبتها من شخص لم تكشف عن أي معلومة عنه.
تعرضت بولند للعديد من الانتقادات وذلك بسبب دلعها المتصنع في كافة برامجها وأزيائها الصارخة والتي لا تتناسب مع قدسية شهر رمضان حيث جميع أعمالها تعرض في رمضان ومجدداً تتلقى هجوم شرس من قبل الإعلام والمعجبين لها سابقاً بسبب تلفظها واستهزائها بالشعب السعودي والشعب الأردني.
0
التعليقات
سجل واترك رسالتك
كن أنت أول من يعلق
قل شيئا
توصيات
تسجيل الدخول