تسجيل الدخولالخروج من
اخترنا لكأخبار مصررياضةحوادثفنمنوعاتعرب وعالم
رئيس وزراء مصر الأسبق وخبراء دوليون يشاركون في منتدى الحزام والطريق

هدير

19 مايو 2020

أكد رئيس وزراء مصر الأسبق عصام شرف، أن العالم اليوم يواجه تحديات ومخاطر غير مسبوقة يجب أن نواجهها بشكل جماعي وبحكمة عالمية، مشيرا إلى ضرورة التعاون الدولي لمواجهة تلك الاشكاليات التي تهدد وجود البشرية.
جاء ذلك في كلمته التي ألقاها خلال منتدى التعاون والمستقبل "الحزام والطريق" الذي نظم بالتعاون بين مؤسسة الصين العالمية للسلام ومؤسسة شرف للتنمية المستدامة عبر شبكة الإنترنت بمشاركة عدد من السفراء ونخبة من الخبراء الدوليين، وسارة الاشرفي المسئول عن منتدى العلاقات الدولية والسلام والقائمة بتأسيسه، وكل من سفيرا من كوبا وتركمانستان في الصين.
وأضاف أن مبادرة الحزام والطريق أصبحت مبادرة عالمية، وانضم إليها أكثر من 160 دولة ومنظمة دولية بما يعزز التعاون وبذل الجهود المشتركة ويدعم الاقتصاد والمجالات الصحية.
وأكمل "لدينا تحديات كبيرة وفرص هامة، وعلينا أن نتفاعل بحكمة مع خطط التعاون الدولي وتبادل الأفكار المشتركة".
ومن جانبه قال رئيس مؤسسة الصين العالمية للسلام لي روهنج، إن كوفيد 19 شكل أزمة عالمية، حيث أثر الوباء على النظام الدولي وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة مما يتحدى مستقبلنا المشترك، مضيفا "نحن بحاجة إلى العمل بجد للحفاظ على السلام والأمن الدولي وإيجاد حلول جديدة للإدارة العالمية ".
وأشار إلى دور منظمات المجتمع المدني في مواجهة الوباء، منوها إلى أهمية التعاون العلمي وتعزيز التبادل في كافة المجالات من أجل بناء مجتمع ذي مستقبل مشترك للبشرية.
وأكد سفير المغرب لدى مصر أحمد التازي، أن فيروس كورونا سيطر على المسرح العالمي للأحداث منذ مطلع العام الجاري 2020، مشيرا إلى تأثير تلك الأزمة الدولية على الجوانب الصحية والإنسانية والاجتماعية والاقتصادية.
وأوضح ضرورة التعاون الدولي من أجل مواجهة التحديات والقضاء على فيروس COVID-19، والتكاتف العالمي بصدد قضايا الحفاظ على الطبيعة ومكافحة الإرهاب ونقل المعرفة واحترام خصوصيات الهوية لضمان التنوع كشرط مسبق لثراء البشرية بما يحد من أسباب التوتر والصراعات في العالم ويحقق التنمية المستدامة، ويعزز الأمن والسلام في العالم ".
وشدد سفير مصر السابق لدى الصين علي الحفني، على أن التعاون الدولي أصبح ضرورة ملحة من أجل إيجاد العلاج واللقاح للقضاء على فيروس كورونا، مؤكدا أهمية الدور الذي تلعبه الدبلوماسية والتبادل الدولي في مجال العلوم والتكنولوجيا في مواجهة كوفيد 19.
وأوضح أنه مع انتشار الوباء أصبحت الدبلوماسية مكثفة للغاية، وظلت الصين على اتصال دائم بالأمم المتحدة، وخاصة منظمة الصحة العالمية في ظل تبادل مكثف للمعلومات فشاركت البيانات التي تمتلكها مع المنظمات والحكومات الدولية.
ودعا إلى ضرورة تزويد الدول الإفريقية بكافة سبل الدعم الذي يقدمه المجتمع الدولي وتعزيز التعاون والانفتاح بين الدوائر الطبية ومعاهد البحوث لمواجهة فيروس كورونا والأوبئة المستقبلية.
ومن جانبها أكدت سارة الاشرفي، أن العالم يشهد حاليا تحديات غير مسبوقة جسدت قضايا ونواحي إنسانية عالمية تتطلب التعاون الدولي في مجالات عديدة خاصة الجوانب الصحية والبحثية من أجل مكافحة الأوبئة والحفاظ على البشرية.
وأضافت أن التعاون الدولي طالما كان الأساس للخروج من الأزمات التي تهدد مستقبل الإنسانية وتحقيق السلام والأمن العالمي.
وأكد الخبراء المشاركون في اللقاء، أن كل من مصر والصين طورتا علاقات قوية في مختلف المجالات والتعاون في النواحي العلمية، واصفا فيروس كورونا بأنه عدو يواجه البشرية بأكملها.
وشدد على ضرورة التعاون الدولي من أجل مواجهة التحديات غير المسبوقة التي نجمت عن انتشار الوباء وضرورة التكاتف بين جميع الجهات والدول من أجل القضاء على كورونا.
شارك في اللقاء كل من الأمين العام لشبكة التبادل الدولي للمنظمات غير الحكومية في بكين "شو تشيانغ" وخطابه خبير أبحاث الشرق الأوسط والكاتب العربي "وو فوجوي" والمدير العام لقسم الأكاديمية الدولية للهندسة في الصين "كانغ جينتشنغ" ونخبة من الخبراء والمتخصصين.
0
التعليقات
سجل واترك رسالتك
كن أنت أول من يعلق
قل شيئا
توصيات
تسجيل الدخول